السبت، 21 سبتمبر، 2013

خسران وسقوط


أهم شي لا تنهر استسلاما لقلق يساورك
تكون في صراع بين خيارين هذا يجذبك وهذا يجذبك
فتدفعك مرارة القلق إلى القرار الذي تظنه أسرع في إراحتك.
وعندما لا يكون القرار قد حل معضلتك
تدخل في الدوامة المهلكة وتبدأ تقدم التنازلات
تنازل يفضي إلى تنازل وتنتهي إلى إنسان آخر خسر كل شيء حتى ما كان يقلقه
القرار الأصعب عادة هو الأجدى والعقلاني
لكن عيبه أن نفعه يثمر بعد أزمان
عندما كنت تجر طرف حبل يجر طرفه الآخر خصم عنيد كنت تعاني

والثواني كانت ليست كالثواني
خصمك يريد أن يقول : أنا أيضا أعاني
ولكن لو صارحك ستتجلد ويطول نفسك فلا يقول لك أنه يعاني
ولن تقول له أنك تعاني
يريد أن تيأس من استسلامه وتريد أن ييأس من استسلامك
وكلاكما يجهد نفسه في اصطناع طول النفس .
ما أن تستسلم حتى يبدأ الإنهيار
لن تخسر المباراة فقط وإنما سيسحبك وتسقط أرضا
ثمة حل عقلاني أكثر
أن تترك الحبل فجأة
ستخسر اللعبة ،بعد أن اقتنعت أنها تافهة لا تستحق ،وسيسقط هو أرضا .

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق