الثلاثاء، 18 يونيو، 2013

تأريخ أمريكا الموجز 8

لم ينجح هؤلاء في كسب العقول أو كبح جماح التعصب وكان أحدهم روجر وليام وزير العفو وهو محام لامع شكك في حق أخذ أراضي الهنود وفي الحكمة من دمج الكنيسة والحكم .
وفي سبيل نشر آراءه الخطيرة ضد سلطات القاضي حكم عليه بعقوبة فوجد ملجأ عند
أصدقاءه الهنود الحمر في "رود ايلاند" وسرعان ما أنشأ مستوطنة أسست على مفاهيم طالما تمناها في فصل الكنيسة عن الحكم .
لكن الزنادقة وفي بحثهم عن تحرر الضمير لم يكونوا الوحيدين الذين غادروا ماساشوتست بل أن الأرثودوكس المتطهرون وفي سعيهم إلى أراض أفضل وفرص أوفر غادروا المستعمرة.
أخبار خصوبة  وديان نهر كونيكتيكت على سبيل المثال جذبت اهتمام المزارعين الذين يعانون من أراض مجدبة وقد غامروا بذلك من أجل أراض مستوية و تربة خصبة.
وسعت هذه المجموعات الحقوق المدنية وألغت عضوية الكنيسة كشرط أساسي للتصويت .
بعد هذا بدأ بعض المستوطنين بالإنعزال إلى الشمال فاستوطنت "هامشير الجديدة " و"مين" من رجال ونساء سعوا وراء الحرية والأرض.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق