الاثنين، 25 فبراير، 2013

علوم موضع مزاح

دار بيني وبين أحد زملاء العمل اليوم حديث قادنا إلى أن ذكرني ما فعله أحد أساتذة الكلية حين شكا له الطلاب غموض مفهوم اللوغاريتمات فتناول الأستاذ حينها قطعة طباشير من الأرض وبدأ يشرح على السبورة فاستوقفت زميلي وقلت له : وهل فهمت
.
فبدأ متحمسا حتى بدا له أنه لا يزال لا يفهم ما هي اللوغاريتمات ثم شاركنا الحديث زملائنا مظهرين استيائهم ومشاكلهم مع اللوغاريتم ومع كل الرياضيات فحاولت أن أبسط المسألة حتى اكتشفت أنهم يريدونني أن أشرح لهم فبدأت حتى دب الحماس والشوق فيهم وكانوا حريصين على سماعي ولمست ان ضبابا من أمام أعينهم انقشع حتى انتهى وقت العمل فطلب البعض مني أن أكمل في الغد
المشكلة إذن ليست في المفهوم وإنما في طريقة العرض 
استعراض المشكلة التي قادت إلى ظهور اللوغاريتم والفائدة منه وتبسيط المقدمات لتصل مع طلابك إلى المفهوم بسلاسة ويشعر الطلاب بالحاجة للمفهوم بل أن بعظهم قد يبدأ يقترح ما هو قد حدث أصلا سيؤدي إلى تفاعل جميل وتشويق واهتمام وتثبيت المفهوم وتحفيز المقابل على التفكير لاحقا في المسألة 
نتائج رهيبة يجعل المادة العلمية موضوعا مسل بدل أن يكون هما

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق