الثلاثاء، 20 نوفمبر، 2012

هل ستشن إسرائيل هجوما بريا

يتسائل الناس هل ستشن إسرائيل هجوما بريا على غزة 
وكل من يسأل هذا السؤال يظن أن من يعلم الجواب هو الحكومة الإسرائيلية وسيتفاجئون عندما أقول لهم : إسرائيل نفسها لا تعلم .

نعم إسرائيل حتى هذه الساعة لا تعلم إن كانت ستشن هجوما أم لا لأن هجومها مرهون بتوفر شروط و(ومعطيات)
اسرائيل تنتظر أجوبة وردودا ونتائج من أطراف كثيرة إن رأتها عدلت عن قرار الهجوم ولأنها لا تعلم كيف ستسير كل الأمور فلا يزعمن أحد أن إسرائيل تعلم إن كانت ستبدأ هجوما بريا أم ستظل تقصف أم ستدخل هدنة
كما كتبت قبل أيام فستضيع دماء الجعبري وستحول إسرائيل قتل الجعبري من حافز لخصومه للانتقام إلى حرب يحرص أولياء الدم إنهائها ولكن بتوازن جديد لصالح إسرائيل 
ماذا يملك زعيم حماس غير أن يجول في العواصم ليدلي بتصريحات كي يستحضر في الذهن قول الشاعر
لا خيل عندك تهديها ولا مال     فليسعد النطق إم لم تسعد الحال
وماذا سيملك من يندد ويشجب سوى التنديد والشجب
إذا توقفت الحرب عند هذا الحد فسنرى المشهد التالي :
أنصار حماس والمصطفون معها سيبدأون بكرنفالات انتصار ومهرجانات تدور حول الصمود
أما الاسرائيليون فسينشغلون بجرد عام كأي تاجر خرج من مشروع أقدم عليه ليرى مدى مطابقة توقعاته للثمرة التي جنوها فيركزون على أسباب الفشل ومواطنه ومقدار الربح وسبل إكثاره
ولأن الصحافة في إسرائيل منبر لأكثر من خطيب فسينقل العرب ما يروق لهم.
ستحرص حماس على التهدئة كما يحرص الرجل على سلامة عينه لكنها لن تستطيع إيقاف الصواريخ التي ستدعي حينا أنها "رد فعل طبيعي لممارسات الاحتلال ........." وتندد بها أحيانا كما كانت تفعل قبل الهجوم الآخير
إسرائيل اختبرت رد فعل المجتمع الدولي والحكومات العربية
إسرائيل اختبرت نجاعة القبة الفولاذية 
إسرائيل قتلت الجعبري فحولت معلومة حصلت عليها عن مكان الجعبري إلى قوة ردع وتحذير لغيره
إسرائيل تجنبت تبعات قتلها للجعبري بتخويف الفلسطينيين أنها مستمرة وستقدم على المزيد كي يهاب المقابل ويجنح ويعاهد أن يكون أكثر حرصا في المرة القادمة على سلامة إسرائيل
والطامعون بولاية جديدة في إسرائيل عرضوا بضاعة للناخبين لزيادة الفرص الانتخابية
نسأل الله السلامة لأهل غزة  وأن يرحم أمواتهم ويفرج عنهم.

هناك تعليقان (2) :

  1. نسأل الله السلامة لزعماء غزة و أن يرحم أموات دعاتها و يفرج عن أحبابنا

    ردحذف
  2. أولا أشكرك أستاذ إسلام وثانيا أسأل الله معك أن يفرج عن أهل غزة وأن يوفق من يريد بها خيرا

    ردحذف